موقع أحلامك.نت



تفسير رؤية التراب في المنام أو الحلم


حرف التاء  /   طبيعة   /   2,272 مشاهدة

تفسير رؤية التراب في المنام أو الحلم
شارك:   شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس   شارك على واتس أب

رابط المشاركة:




تفسير حلم التراب بحسب إبن شاهين:

التراب يؤول بالمال سواء كان كثيراً أو قليلاً، فمن رأى في بيته تراباً فإنه يدل على حصول مال بلا تعب.

وقيل رؤيا التراب الأصفر يؤول بالذهب والأبيض بالفضة والأسود بالفلوس.


ومن رأى أنه ينفض التراب عنه فإنه يصرف ماله.

ومن رأى أن عليه تراباً فإنه يؤول بحصول المال وأكله أبلغ وادخاره أبلغ.

ومن رأى أن عنده تراباً في شيء فتفقده فوجده ناقصاً فإن أهل بيته يخونونه.

ومن رأى أنه إدخر تراباً في وعاء فإنه يؤول بادخاره مالاً لأجل عياله.

ومن رأى أنه يقصد عجن التراب فإنه يؤول في معنى الطين.

ومن رأى تراباً قد سفاه الريح من مكان فإنه يؤول بجور الملك على صاحب ذلك المكان وأخذ ماله.

ومن رأى أنه يأكل تراباً من تربة النبي صلى الله عليه وسلم فإنه يرزق الحج.

وبالمجمل فإن رؤيا التراب يؤول على خمسة أوجه : مال ومنفعة وشغل الدنيا وفائدة من قبل النسوان.

رؤيا التربي

والتربي يؤول برجل مصلح قسام الميراث نفاع.

تفسير حلم التراب بحسب إبن سيرين:

التراب: يدل على الناس، الأرض، وبه قوام معاش الخلق، والعرب تقول: أترب الرجل، إذا استغنى.

وربما دل على الفقر والميتة والقبر، لأنّه فراش الموتى. والعرب تقول: ترب الرجل، إذا افتقر. وقال تعالى: "أوْ مِسْكيناً ذا مَتْرَبة".

من حفر أرضاً واستخرج ترابها، فإن كان مريضاً أو عنده مريض، فإن ذلك قبره، وإن كان مسافراً، كان حفره سفرهِ، وترابه كسبه وماله وفائدته، لأنّ الضرب في الأرض سفر، لقولْه تعالى: "وآخرون يَضْرِبونَ في الأرض".

وإن كان طالباً للنكاح، كانت الأرض زوجة، والحفر افتضاضاً، والمعول الذكر، والتراب مال المرأة أو دم عذرتها.

وإن كان صياداً، فحفره ختله للصيد، وترابه كسبه وما يستفيده، وإلا كان حفره مطلوباً يطلبه في سعيه ومكسبه مكراً أو حيلة.

وأصل الحفر ما يحفر للسباع من الزبى لتسقط فيها، فلزم الحفر المكر من أجل ذلك.

وأما من عفر يديه من التراب، أو ثوبه من الغبار، أو به تمعك في الأرض، فإن كان غنياً ذهب ماله ونالته ذلة وحاجة، وإن كان عليه دين أو عنده وديعة، رد ذلك إلى أهله وزال جميعه من يده، واحتاج من بعده.

وإن كان مريضاً، نقصت يده من مكاسب الدنيا، وتعرى من ماله ولحق بالتراب.

وضرب الأرض بالتراب، دال على المضاربة بالمكاسبة، وضربها بسيرِ أو عصا، يدل على سفر بخير.

وقال بعضهم: المشي في التراب، التماس مال، فإن جمعه أو أكله، فإنه يجمِع مالاً ويجري على يديه مال، وإن كانت الأرض لغيره، فالمال لغيره.

إن حمل شيئاً من التراب، أصاب منفعة بقدر ما حمل.

إن كنس بيته وجمع منه تراباً، فإنّه يحتال حتى يأخذ من امرأته مالاً، فإن جمعه من حانوته، جمع مالاً من معيشته.

ومن رأى أنّه يستف التراب، فهو مال يصيبه، لأنّ التراب مالك ودراهم.

إن رأى أنّه كنس تراب سقف بيته وأخرجه، فهو ذهاب مال امرأته.

إن مطرت السماء تراباً، فهو صالح ما لم يكن غالباً.

ومن انهدمت داره وأصابه من ترابها وغبارها، أصاب مالاً من ميراث، فإن وضع تراباً على رأسه، أصاب مالاً من تشنيع ووهن.

ومن رأى كأنّ إنساناً يحثي التراب في عينه، فإنّ الحاثي ينفق مالاً على المحثي ليلبس عليه أمر أو ينال منه مقصوده.

فإن رأى كأنّ السماء أمطرت تراباً كثيراً، فهو عذاب.

ومن كنس دكانه وأخرج التراب ومعه قماش، فإنّه يتحول من مكان إلى مكان.




شارك:   شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس   شارك على واتس أب

رابط المشاركة: