موقع أحلامك.نت



تفسير رؤية امرأة في المنام أو الحلم


حرف الألف  /   الإنسان   /   1,627 مشاهدة

تفسير رؤية امرأة في المنام أو الحلم
شارك:   شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس   شارك على واتس أب

رابط المشاركة:




تفسير حلم امرأة بحسب النابلسي:

هي في المنام إن كانت جميلة دلت على السنة المقبلة بالخير والراحة.

وربما دلت المرأة على المخزن والصندوق، أو السجن والشريك لأنها تشارك الرجل في اللذة والمال.


وربما دلت على الشجرة التي تحمل الثمر، ومركبه ومقعده.

ومن رأى إمرأة حسنة دخلت داره نال سروراً وفرحاً، والمرأة الجميلة مال لا بقاء له، والمرأة العربية المجهولة الشابة المتزينة يطول وصف خيرها في التأويل، والمرأة السمينة خصب السنة والهزيلة أجدبها، وأفضل النساء في التأويل العربيات والمجهولات.

وإذا رأت المرأة في منامها إمرأة شابة فهي عدوة لها، والمرأة العجوز هي الدنيا.

ومن رأى إمرأة تأمر الناس وتنهاهم في الله تعالى فهو أمر صالح في الدين.

ومن رأى إمرأة سوداء حرة فلا خير فيها إلا إذا كانت مملوكة.

ومن رأى إمرأة تباع فإنه زوال سلطانه عنه ثم يؤول حاله إلى صلاح.

ومن رأى أن إمرأته تحمله أصابه عيب، وقيل أصابه غنى.

ومن رأى أنه قتل إمرأة ذهب جزء من ماله.

ومن رأى أن إمرأته تهدى إلى غيره أو رآها مزوجة من زوج سواه ذهب دينه.

تشبه المرأة بالرجال

إن رأت إمرأة أن عليها كسوة الرجال وهيئتهم أو مركبهم فإنه يحسن حالها.

وإذا كانت الثياب شنيعة فإنه تغير حالها مع هم وخوف، فإن رأت إنها تحولت رجلاً كان ذلك جيداً لزوجها.

والتشبه باليهود والنصارى وغيرهم دليل على الميل إلى أهوائهم أو إلى دينهم، أو السرور بأعيادهم أو طلب الزواج منهم.

تفسير حلم امرأة بحسب إبن شاهين:

من رأى عجوزاً فهي دنيا قد أدبرت، خصوصاً إذا كان فيها نقص مشين وقبيح.

ومن رأى أنه يزاول عجوز أو يعاطيها فإنه يكون طالب الدنيا ومحثاً عليها ويناله منها بقدر مؤاتاته والعجوز المجهولة أقوى من العجوز المعروفة، فإن كانت ذات هيئة حسنة وشيمة طاهرة على هيئة أهل التقى كانت دنيا حراماً أو مكروهاً في الدين، فإن كانت شعثاء مقشعرة قبيحة المنظر سيئة فلا دين ولا ديانة ولا زين.

ومن رأى إمرأة حسنة وهو يكلمها أو يخالطها أو يضاحكها أو يلاعبها أو دخلت عليه في بيته فإنها سنة مخصبة وخير وسرور، وإن كان فقيراً يحصل له مال ورزق، وإن كان مسجوناً فرج الله عنه.

ومن رأى إمرأة تأمر الناس وتنهاهم في الله فهو صالح في الدين، خصوصاً إن كان الأمر للرائي.

ومن رأى نسوة ذات عدد نقلن إلى مكان فإنهن عمال يقدمون على أهل ذلك البلد.

ومن رأى إمرأة تنازعه وحصل منها اشمئزاز ونفور بالغ فإنها زوال نعمة، وقيل إن كانت ذات منصب فإنها زواله وتفرق أمره وحكمه ثم يعود كما كان وتنتظم أحواله.

وقيل من رأى إمرأة ما رآها قط وهي شعثاء لا بد يذهب منه شيء، فإن كانت حسنة يجد بعد ذلك. وقيل من رأى أنه قبل إمرأة ذهب منه شيء، وإن وطئها لا خير فيه.

ومن رأى أن زوجته مع غيره ذهب ماله أو جاهه ولا يكون حسناً في دينه وقيل غنى ودنيا واسعة.

ومن رأى أن زوجته أهدت إليه زوجاً غيرها أو إمرأة فهو يفارقها أو يخاصمها.

ومن رأى أن زوجته تحمله فإنه حصول غنى وخير يأتيه. وقيل من رأى أنه يحمل إمرأة حسنة، فإن كان مريضاً أفاق، وإن كان محبوساً فرج الله عنه أو مهموماً فرج الله همه وغمه.

ومن رأى إمرأة فاسقة أو زانية، فإن كان من أهل الصلاح والدين فهو خير وزيادة وبركة، وإن كان من أهل الفساد فإنه يكون قلة دين وارتكاب محارم وحصول شرور وضرر.

ومن رأى أن زوجته تدعو رجلاً، فإن كانت حاملاً تأتي بغلام، وإن لم تكن حاملاً فهو حصول منفعة وخير.

ومن رأى أن إمرأة عقيمة حملت فإنه دليل خير وصلاح في الدنيا والآخرة.

ومن رأى أن زوجته عادت عجوزاً فلا خير فيه.

وإن رأى أن إمرأته زادت حسناً وجمالاً فهو زيادة في دينه ودنياه وحصول خير ومنفعة.

ومن رأى أن زوجته صارت مرتكبة لأمر الفواحش أو مكروه فإنها تكون بضد ذلك.

ومن رأى أن زوجته زاهدة عابدة فإنه خير ولا بأس به.

ومن رأى أن جماعة من النسوة بمكان وهن ينظرن إليه أو واحدة منهن تدعوه إليها فهو بهتان عليه وهو منه بريء، وربما يحصل له غرضه فيما بعد ولا يتمكن منه عدوه.

ومن رأى نسوة كثيرة يختصمن فإنه حدوث أمور عجيبة في الدنيا يحصل منها لبعض الناس تشويش، وإن رآهن ضد ذلك فتعبيره ضده. وقيل رؤيا المرأة من حيث الجملة جيد، خصوصاً إن كانت مقبلة عليه أو بشوشة طلقة الوجه، وقيل المرأة الجميلة مال لا بقاء له لأن الجمال يتغير.

وإن رأى كأن إمرأة شابة أقبلت عليه بوجهها أقبل أمره بعد الأدبار.

وإذا رأت المرأة شابة فهي عدوة لها على أية حالة رأتها عليها.

ورؤيا المرأة السمينة تؤول بخصب السنة والمهزولة بجدوبتها ولا خير في رؤيا العجوز إلا إذا كانت متزينة مكشوفة.

تفسير حلم امرأة بحسب موسوعة ميلر:

إذا حلمت بالنساء فإن هذا ينبئ بالمكائد.

إذا تجادلت مع امرأة فإن هذا ينبئ أنك سوف تقع ضحية خداع وإحباط.

إذا رأيت امرأة داكنة الشعر بعنين زرقاوين وأنف أفطس فإن هذا يحدد حتماً انسحابك من سباق اتخذت فيه مظهراً منتصراً.

إذا كان أنفها رومانياً وعيناها زرقاوين فسوف يدفعك التملق إلى مضاربات تجارية خطيرة.

إذا كان شعرها أسمر محمراً مع هذا المزيج فسوف يزيد هذا الحلم من ارتباكك وقلقك.

إذا كانت شقراء فسوف تجد أن جميع ارتباطاتك مبهجة ومناسبة لميولك.

تفسير حلم امرأة بحسب إبن سيرين:

وأما المرأة: دالة على ما هو مأخوذ من إسمها فإما من أمور الدنيا لأنها دنيا ولذة ومتعة، وأما من أمور الآخرة لأنها تصلح الدين، وربما دلت على السلطان لأن المرأة حاكمة على الرجل بالهوى والشهوة وهو في كده وسعيه في مصالحها كالعبد، وتدل على السنة لأنه تحمل وتلد وتدر اللبن، وربما دلت على الأرض والفدان والبستان وسائر المركوبات.

ومن رأى إمرأة حسناء دخلت داره نال سروراً وفرحاً، والمرأة الجميلة مال لا بقاء له لأن الجمال يتغير.

ورؤيا الوصيفة خير محدث فيه ثناء حسن وخير مرجو.

وحكي أن إمرأة بمكة تقرأ القرآن رأت كأن حول الكعبة وصائف بأيديهن الريحان وعليهن معصفرات وكأنها قالت سبحان الله هذا حول الكعبة قيل لها: أما علمت أن عبد العزيز بن أبي داود تزوج الليلة، فانتبهت فإذا عبد العزيز بن أبي داود قد مات.

وإن رأى كأن إمرأة شابة أقبلت عليه بوجهها أقبل أمره بعد الإدبار، والمرأة العربية المجهولة الشابة المتزينة يطول وصف خيرها ونفعها في التأويل والسمينة من النساء في التأويل خصب السنة، والمهزولة جدبها وأفضل النساء التأويل العربيات الأدم والمجهولة منهن خير من المعروفة وأقوى والمتصنعات منهن في الزينة والهيئة أفضل من غيرهن، وكل مواتاة العربيات والأدم ومعاملتهن في التأويل خير بقدر مواتاتهن ولهن فضل على من سواهن من النساء.

وإذا رأت إمرأة في منامها إمرأة شابة فهي عدوة لها على أية حالة رأتها، وإذا رأت عجوزاً فهي جدها.

ومن رأى إمرأة دخلت عليه أو ملكها أو حكم عليها أو ضاحكة إليه أو مقبلة عليه نظرت في أمره إن كان مريضاً ببطن ونحوه أو عازباً وكانت المرأة موصوفة بالجمال أو ظنها حوراء نال الشهادة، وإن لم يكن ذلك ولكنها من نساء الدنيا نجا مما هو فيه ونال دنيا، وإن رأى ذلك فقير أفاد مالاً، وإن رأى ذلك من له حاجة عند سلطان فليرجها وليناهزها، وإن رأى ذلك من له سفينة أو دابة غائبة قدمت عليه بما يسره، وإن رأى ذلك مسجون فرج عنه لجمالها وللفرج الذي معها، وإن رأى ذلك من يعالج غرساً أو زرعاً فليداومه ويعالجه.

وإن رآها للعامة، فإنه أمر يكون في الناس يقدم عليهم أو ينزل فيهم، فإن كانت بارزة الوجه كان أمرها ظاهراً، وإن كانت منتقبة كان أمرها مخفياً، فإن كانت جميلة فهو أمر سار، وإن كانت قبيحة فهو أمر قبيح، وإن كانت تعظهم وتأمرهم وتنهاهم فهو أمر صالح في الدين، وإن كانت تعارضهم وتلمسهم أو تقبلهم أو تكشف عورتها إليهم فهي فتنة يهلك فيها ويفتتن بها من ألم بها أو نال شيئاً منها في المنام أو نالته في الأحلام وقد تكون من الفتن حصناً وغنائم في تلك السنة التي هم فيها، وإن رآها في وسط الناس أو في الجامع لأن الخير قد يكون فتنة لقوله تعالى " ونبلوكم بالشر والخير فتنة ". وإن رآها داخلة عليهم أو نازلة إليهم فهي السنة الداخلة بعد التي هم فيها.




شارك:   شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس   شارك على واتس أب

رابط المشاركة: