موقع أحلامك.نت



تفسير رؤية لسان في المنام أو الحلم


حرف اللام  /   الإنسان >>  أعضاء الجسم   /   6,376 مشاهدة

تفسير رؤية لسان في المنام أو الحلم
شارك:   شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس   شارك على واتس أب

رابط المشاركة:




تفسير حلم لسان بحسب النابلسي:

هو في المنام ترجمان صاحبه ومدبر أموره، واللسان موضع الخطيئة.

وإن رأى في لسانه زيادة من طول أو عرض فهو قوة له وظفر بخصومته، أو يدل على بذاءة اللسان، أو على الفصاحة والأدب، وإن انعقد اللسان فهو تعطيل عن الأعمال وفقر أيضاً، وإن نبت في اللسان شعر أسود فهو شر عاجل، وإن كان أبيض فهو شر آجل، واللسان كمال وحجة وذكر.

وإذا رأى السلطان أن لسانه قطع، فإن ترجمانه يموت.


ومن رأى لسان زوجته مقطوعاً فإنها عفيفة مستورة.

وإن رأى فقير أنه قطع لسان فقير فإنه يقهره.

ومن رأى لسانه لصق بحنكه جحد حقاً وجوهراً قد ائتمن عليه.

ومن رأى أنه يأكل لسانه فإنه يندم على كلام يتكلم به، وإن كان من الولاة فإنه يأكل أموال الناس بلسانه.

وقيل من أكل لسانه فإنه كثير الصمت كاظم الغيظ صاحب مداراة.

ومن رأى لسانه أسود فإنه يسود بلسانه على قومه، وإن كان من الأراذل فهو كذاب أو شاعر، ومن عض لسانه فإنه يكظم غيظه. وربما دل على شرهه في الأكل.

ومن رأى لسانه انشق نصفين فإنه يكون كذاباً.

ومن رأى أن له ألسنة كثيرة فإنه يرزق أولاداً.

ومن رأى أن الناس يلحسون لسانه فإنهم يلتمسون من علمه، واللسان ربما دل للملك على نائبه أو حاجبه أو وزيره أو كاتبه.

وربما دل على المال المكنوز والجاه والعلم. وربما دل على الشرطي أو خادم المساجين.

وإذا رأى الملك أن لسانه قطع دل على عزل نائبه أو حاجبه أو وزيره أو كاتبه. وربما فقد مالاً طائلاً.

وإن رأى العالم أن لسانه قد قطع غلب في مجادلته ومناظرته. وربما مات خادمه أو تلميذه أو ولده.

وربما دل فقد اللسان على شماتة الأعداء من أهله أو جيرانه أو موت من يحبه.

وربما دل فقد اللسان وقطعه على طلاق الزوجة، أو ينقطع كلامه من المكان الذي هو فيه، أو يبطل منه رزقه.

وإن رأى لساناً مقطوعاً دل على موت حشاش أو كناس في الطرقات أو قصاص للأثر أو رجل يخرج الخبايا أو رجل شرير.

وإن رأى أن له لساناً مع لسانه دل على النميمة وإلقاء الكلام بين الناس لأنه يقال: فلان بلسانين ووجهين إن كان اللسان الزائد لا يمنع الكلام ولا النفع فربما دل على الصدق والتودد، لقوله تعالى: "واجعل لي لسان صدق في الآخرين".

ومن رأى الشعر قد نبت على لسانه وكانت صناعته الكلام فسد عليه نظامه.

وربما دل اللسان على الأسير، أو الحية في حجرها.

زلات اللسان

يدل ذلك في المنام على الزلل بالقدم وبالعكس. وربما دل زلل القدم على زوال ما هو مرتكبه.

وربما دل على السهو والنسيان في طلب العلم.

تفسير حلم لسان بحسب إبن شاهين:

وأما اللسان فإنه ترجمان الإنسان، فمن رأى لسانه طويلاً عند المخاصمة فإنه ظافر وقيل بريء مما يدعي به عليه وطول اللسان للحاكم جيد في غاية ما يكون.

ومن رأى أن لسانه مربوط يدل على الفقر والمرض، وقيل الغلبة والمصيبة، وربما كان ذلك مذموماً من وجوه عديدة.

ومن رأى أن له لسانين فإنه يرقى علمين وهو محمود على كل حال.

ور ؤيا ما في اللسان ليس بمحمود، وربما يظهر الناس على عيوبه.

ومن رأى في لسانه ما يؤذيه أو ينكر مثله في اليقظة فليس بمحمود وفصاحة اللسان حكمة ومنطق وعذوبة الكلام.

ومن رأى أن لسانه طال فإنه يكثر الكلام، وربما يبسط على أحد مضرة.

ومن رأى أن لسانه قد أخرجه من فمه وجعله في يده فإن ذلك دية تصل إليه.

ومن رأى أنه عض لسانه فإنه ندامة.

ومن رأى أنه ينظر إلى لسانه فإنه حافظه من الزلل.

ومن رأى أن لسانه أسود فإنه يكون شاعرا.

ومن رأى أنه أصفر فإنه يدل على المرض، وأما تغير لون اللسان فليس بمحمود.

ومن رأى أنه أخرس أو به ثقل فإنه فساد في دينه.

ومن رأى أن لسانه مقطوع فإنه صلاح في دينه، وربما يكون قليل الكلام ما لم يكن في مخاصمة، فإن كان فيها فإنه يكل عن حجته ولا خير فيه، وإن كان مريضاً يموت، وإن رأى ذلك ذو شوكة أو صاحب منصب فموت كاتبه أو ترجمانه وقيل عزله عن سلطانه وقيل ذل وخضوع، وربما كان اللسان ذكر الإنسان وصدقه لقوله تعالى: " واجعل لي لسان صدق في الآخرين ".

تفسير حلم لسان بحسب موسوعة ميلر:

إذا رأيت لسانك في الحلم فهذا ينبئ بأن أصحابك سينظرون إليك بعدم احترام.

وتنبئ رؤية ألسنة الآخرين في الحلم بانفجار فضيحة تدمرك.

إذا حلمت أن لسانك مريض بأي شكل كان فهذا ينبئ بأن حماقتك أثناء الحديث ستؤدي بك إلى المهالك.

تفسير حلم لسان بحسب إبن سيرين:

وأما اللسان: فترجمان صاحبه ومدبر أمره المؤدي لما في قلبه وجوارحه من صلاح أو فساد يجري ذلك على ترجمته بما ينطق، فإذا كان فيه زيادة من طول أو عرض أو انبساط في الكلام عند الحجج فهو قوة وظفر.

وإن رأى كأن لسانه طويلاً لا على حال المخاصمة والمنازعة دل على بذاءة اللسان، وقد يكون طول اللسان ظفر صاحبه في فصاحته ومنطقه وعلمه وأدبه وعظته.

وإن رأى الإمام كأن لسانه طال، فإنه يكثر أسلحته ويدل على أنه ينال مالاً بسبب ترجمان له، واللسان المربوط في التأويل دليل على الفقر ودليل المريض.

وإن رأى كأنه نبت على لسانه شعر أسود فهو شر عاجل، وإن كان شعراً أبيض فهو شر آجل.

وإن رأى كأن له لسانين رزق علماً إلى علمه وحجة إلى حجته وظفراً على أعدائه، وقيل المعتدل المقدار في الفم الصحيح محمود لجميع الناس.

وأما اللهاة: فإذا رأى إنها زادت حتى كادت تسد حلقه دلت رؤياه على حرصه في جمع المال وتضيق النفقة على نفسه وقد دنا أجله.

والآفة في اللسان: هو ترجمان الإنسان والقائم بحجته، فمن رأى لسانه شق ولا يقدر على الكلام، فإنه يتكلم بكلام يكون عليه وبالاً ويناله من ذلك ضرر بقد ما رأى من الضرر، ويدل أيضاً على أنه يكذب وعلى أنه إن كان تاجراً خسر في تجارته، وإن كان والياً عزل عن ولايته.

ومن رأى كأن طرف لسانه قطع، فإنه يعجز عن إقامة الحجة في المخاصمة، وإن كان من جملة الشهود لم يصدق في شهادته أو لم تقبل شهادته، وقيل من رأى لسانه قطع كان حليماً.

ومن رأى كأن إمرأته قطعت لسانه، فإنه يلاطفها ويبرها.

ومن رأى كأن إمرأة مقطوعة اللسان دل عفتها وسترها.

وإن رأى كأنه قطع لسان فقير، فإنه يعطي سفيهاً شيئاً، ومن التصق لسانه بحنكه جحد ديناً عليه أو أمانة كانت عنده.

ومن رأى كأنه منعقد اللسان نال فصاحة وفقهاً لقوله تعالى " واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي ". ونال ورزق رياسة وظفراً بالأعداء.





شارك:   شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس   شارك على واتس أب

رابط المشاركة: